Cooper Guo

1-    صراع الروايتين الفلسطينية والإسرائيلية في المناهج التعليميةالشرق الأوسط، 26 ديسمبر 2016، رام الله: كفاح زبونتدخل المناهج التعليمية الفلسطينية والإسرائيلية، في صلب الصراع الكبير الذي يتخذ أشكالاً مختلفة بين الطرفين، سياسية واقتصادية وأمنية، وعلى الأرض، وفي كل ما يخص «الرواية» كذلك. الرواية عن الذات وعن الآخر، التي يحاول كل طرف أن يبثها إلى الأجيال عبر طريقتين؛ الإعلام، والكتب المدرسية، التي ظلت على الدوام «دليلاً» بالنسبة لهما على وجود هذا «التحريض».و«التحريض»، تهمة إسرائيلية جاهزة بحق الفلسطينيين، وقلما يستخدمها الفلسطينيون، وتُطلق خلف كل مواجهة، وعملية إطلاق نار، وعملية طعن، وخطوة دبلوماسية، أو خطاب سياسي، وحتى مع اشتعال حرائق طبيعية. فعلى مدار أعوام طويلة قدمت إسرائيل كثيرًا من الشكاوى للولايات والمتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والمانحين، ضد «المناهج الفلسطينية» بصفتها محرضًا كبيرًا على «العنف».وهذه الاتهامات لم تتوقف حتى بعد تغيير المناهج الدراسية هذا العام، إذ تقدمت إسرائيل بشكوى للأمم المتحدة اتهمت فيها المسؤولين الفلسطينيين بوضع مناهج لتنشئة الأطفال على الكراهية ورفض وجود إسرائيل. ولم يتوقف الأمر عند ذلك، بل منعت إسرائيل المناهج الجديدة من دخول غزة، واشتكت من التحريض في كتب اللغة العربية والرياضيات والجغرافيا.وقال الدكتور غسان الخطيب، أستاذ الدراسات الدولية في جامعة بير زيت لـ«لشرق الأوسط»: «إنه صراع على الرواية». وأضاف: «إنهم ينكرون علينا روايتنا، ويريدون منا فوق ذلك أن نتبنى روايتهم للصراع». وتابع: «في الحقيقة توجد روايتان؛ واحدة إسرائيلية وواحدة فلسطينية، نحن نقول روايتنا، لكن ذلك لا يشتمل على تحريض. ذلك غير صحيح».ويرى الخطيب أن إسرائيل وجدت في المسألة ورقة رابحة، بعد أن تبنَّت وجهة نظرها حول التحريض دول كثيرة، وأهمها الولايات المتحدة الأميركية. وقال: «العالم اشترى هذه البضاعة الإسرائيلية.. خصوصًا أن الجانب الفلسطيني يفتقد إلى جهد منظم من أجل فضح أين يوجد تحريض حقيقي».وفي شكواها للأمم المتحدة استخدمت إسرائيل صورة لجرافة إسرائيلية تقتلع شجرة زيتون، ورصدت أسئلة في الرياضيات حول أعداد «الشهداء» وخرائط لم يُذكر فيها اسم إسرائيل، ووردت جميعها في المنهاج التعليمي الجديد للصفوف الدراسية من الأول إلى الرابع الابتدائي الأساسي، وعدت ذلك تحريضًا على الكراهية والقتل وتمجيدًا في القتلة.واتهم أوفير جندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي السلطة الفلسطينية، بممارسة «تحريض ممنهج ضد إسرائيل يخالف التزامها في اتفاق أوسلو حول تربية الأطفال الفلسطينيين على ثقافة السلام». وقال جندلمان: «إنهم يعملون على تربية جيل آخر من القتلة الفلسطينيين عبر تسييس المنهج الفلسطيني بشكل يخالف ثقافة قبول الآخر والتعايش».وقدم باحثون إسرائيليون ومنظمات دولية خلال سنوات طويلة دراسات مختلفة لدعم هذه الرواية الرسمية الإسرائيلية. ويقول ماركوس شيف مدير منظمة «إمباكت» العالمية إن كلمة السلام لا تكاد تُذكر في جميع الكتب الدراسية الفلسطينية، بل هناك تكرار لمفاهيم الحروب والتضحية بالنفس. ويدعي البروفسور الإسرائيلي باسم أرنون غروس أن التحريض في شبكة التعليم الفلسطينية ظاهرة موجودة بشكل واسع، ويتهم كذلك أنشطة المعلمين في الغرف الصفية، بتشجيع «الإرهاب». كما يحرض الباحث الإسرائيلي ديفيد بايدن هو الآخر على المناهج التعليمية قائلا إن فيها ما يدعو لتدمير دولة إسرائيل.وفي أوقات متفرقة، قدمت مراكز إسرائيلية شكاوى للاتحاد الأوروبي بوقف تمويل بناء مدارس تحمل أسماء «شهداء» فلسطينيين. وفي الوقت الذي ينفي فيه الفلسطينيون هذه الاتهامات، تقول وزارة التربية والتعليم العالي إن مناهجها القديمة والجديدة «ملتزمة برسالة التحرر والاستقلال وتلتزم بالمعايير الدولية في بناء المناهج وبمنظومته التعليمية والمعرفية، كما أنها تعزز الهوية وأصول الانتماء للمجتمع الفلسطيني وتطالب بإنهاء الاحتلال».وقال وزير التربية والتعليم العالي الفلسطيني صبري صيدم: «لا نلتزم سوى برسالة أبناء شعبنا في المناهج الدراسية ولا نستسلم لرغبة إسرائيل». ويرى صيدم أن معركة المناهج هي معركة الكل الفلسطيني، مشددًا على أنه ينحاز فقط للرواية الفلسطينية. ووجه صيدم اتهامات مضادة لإسرائيل بتعمد التحريض ضد الفلسطينيين في مناهجهم. ونشرت الحكومة الفلسطينية في أوقات سابقة تقارير متعددة، ترصد التحريض في المناهج الإسرائيلية.ويقول زياد ثابت الوكيل المساعد في وزارة التعليم في غزة «إن الفلسفة التي بُنيَت عليها المناهج الدراسية الإسرائيلية تتضمن أن التوراة والتلمود هما المصدران الأساسيان للتاريخ والجغرافيا والأدب القومي»، مضيفًا: «لقد استغلت الصهيونية النصوص التوراتية وفسرتها بما يناسب طموحاتها، فملأت الكتب الدراسية بها، وصاغت التاريخ اليهودي صياغة جديدة، وبثت فيه فكرة القومية اليهودية وأحقية اليهود في أرض فلسطين».وفي مقابل الدراسات التي تدعم إسرائيل، خلصت عدة دراسات دولية وإسرائيلية وفلسطينية إلى عدم وجود تحريض في المنهاج الفلسطيني بعكس المنهاج الإسرائيلي.وتقول نوريت بيلد الحنان، وهي باحثة ومحاضرة كبيرة في الجامعة العبرية إن المناهج التعليمية في إسرائيل تظهر الأغيار (العرب) دائمًا من خلال المشكلات والتهديدات. وترى الحنان أن الكتب المدرسية في إسرائيل تغرس في عقول الشباب الإسرائيليين «الرغبة في عدم المعرفة» عن الآخر، وتغرس الأفكار التمييزية والمواقف العنصرية. وفي كتاب مثير سابق لنوريت الحنان، بعنوان «فلسطين في الكتب التعليمية الإسرائيلية.. الآيديولوجيا والدعاية في التربية التعليم» تقول إن «(الأبرتهايد) الإسرائيلي ليس فقط سلسلة قوانين عنصرية، بل طريقة تفكير عن العرب».وتظهر كثير من الكتب الإسرائيلية، ومن بينها الكتب الدينية، العرب، كإرهابيين يتم إخفاء وجوههم، أو كمزارعين بدائيين يقودون المحاريث. وفي رسومات أخرى يظهرون كلصوص باسم علي بابا وسفلة ومتعطشين للدماء. وتشطب الكتب الإسرائيلية أي تعريف لاسم فلسطين من الخرائط.وقالت الحنان إن 3 أجيال من الإسرائيليين لا يعرفون في حقيقة الأمر أين هي حدود دولتهم لأن الأراضي الفلسطينية تظهر كأراضٍ خالية وحسب.ولا يمكن حصر الدراسات الكثيرة التي تعرضت لهذا الأمر، لكن الخطيب أشار إلى دراسة مهمة أجراها الاتحاد الأوروبي بعد احتجاجات إسرائيلية متكررة واتهامات بوجود التحريض في مناهج يمولها الاتحاد. وقال الخطيب إن التقرير توصل إلى وجود «عيوب» في المنهاج الفلسطيني وليس تحريضًا.وتبادل هذه الاتهامات بين الفلسطينيين والإسرائيليين حول التحريض متواصل حتى إعداد هذا التقرير، وسيتواصل ما بقي صراع الرواية قائمًا.وقبل يومين فقط، اقترح الرئيس الفلسطيني محمود عباس إعادة إحياء اللجنة الثلاثية الأميركية الفلسطينية الإسرائيلية لمراقبة التحريض.وقال عباس أمام مؤتمر حركة فتح: «يخرجون علينا صباحا مساء ويقولون: (عندكم تحريض.. عندكم تحريض). طيب تفضلوا إلى لجنة تراقب هذا التحريض.. نحن جاهزون». وتمتنع إسرائيل عن التجاوب مع دعوات إحياء هذه اللجنة التي شُكّلت في عام 2000. 

- الأدب العربي في العصر الإسلامي – بيئته وموضوعاته (ص 49 و50،تاريخ الأدب العربي)

خلال عهد الخلفاءالراشدين ركدت حركة الأدب بشكل عام، لأن الناس انشغلوا عنه بالقرآن والحديث،وكذلك بالحروب والفتوحات. 

عاد الأدب إلى الانتعاشفي العهد الأموي، وصار للشعر منزلة عند جميع الناس لا سيما لدى الخلفاءوالقواد والولاة، فكانوا يتداولونه في مجالسهم وأنديتهم، ويتسابقون إلى حفظهوروايته. 

علا شأن الشعراء وصارلهم مكانة مرموقة في المجتمع، لأنه إذا مدح الشاعر شخصاً تناقل الناس هذا المديح،وإذا هجا آخر صار هزءاً بين الناس، وإذا وقف إلى جانب حزب سياسي صار لهذا الحزبناطقاً باسمه وداعية ونصيراً. 

أدخل الشعراء في هذاالعصر بعض التجديدات على الأساليب والموضوعات، ولكن الشعر بقي ضمن الإطار العامللشعر الجاهلي ولم يبتعد عنه كثيراً. 

 

إلى جانب موضوعات الشعرالقديم من مديح وفخر وهجاء ورثاء، فقد طرق الشعراء موضوعات جديدة ومنها: 

1- الشعر السياسي: تشكلتالفِرَق والأحزاب السياسية في الدولة العربية بعد مقتل الخليفة الثالث عثمان بنعفان، وما جرى بعد ذلك من صراع على السلطة. وكان لكل فرقة شاعرها الذي يدافع عنهاويَرُدُّ على خصومها. 

2- شعر الحروبوالفتوحات: خلال الفتوحات العربية أخذ بعض المحاربين يقول الشعر، فكان هؤلاء يتغنونبشجاعتهم وشجاعة فرقتهم العسكرية، ويصفون المعارك وأهوالها، وحنينهم إلى بيوتهموأوطانهم. 

3- شعر الغزل واللهو: شاع شعرالغزل وأصبح فناًّ مستقلاًّ بذاته بعد أن كان مجرد أبيات في سياق القصيدة. وقدساعد على انتشار شعر اللهو بشكل عام ازدياد الثروات، واستيراد الجواري اللواتياحترفن فنون الموسيقى والغناء، وانتقال عامة العرب من حياة الفقر إلى حياة الترف. 

4- شعر الحب العذري: ويختلف عنشعر الغزل بالتوكيد على الطابع الروحاني وغير الحسّي لعواطفهم. والحبيب هنا لا يصفمحاسن حبيبته الجسدية قدر ما يصف حبّه لشمائلها ولوعة البعد والفراق. وكان الحبعند هؤلاء هاجسهم الرئيسي في الحياة، ولم يتعلق كل منهم إلا بامرأة واحدة. 

 

2- الشعر الجاهلي – خصائصهوموضوعاته الرئيسية (ص 15 – 17، تاريخ الأدب العربي)

- لم تنشأ في جزيرةالعرب ثقافة عليا تماثل ثقافات سوريا وبلاد الرافدين ومصر، ولم تنتج ثقافتهاالمتواضعة علوما وحكمة وفلسفة، ولذلك فقد اتصفت القصيدة الجاهلية ببساطةالمعاني والتعبير المباشر والبعد عن التأمل الفلسفي

- إن الوحدة أو اللبنة الأساسيةالمكونة للقصيدة هي البيت الذي يتكون من شطرين وينتهي بفاصلة (أو قافية)يلتزم بها الشاعر في بقية الأبيات ولا يحيد عنها، وذلك على عكس السجع. ولذلك يقالعن القصيدة لامية إذا كان آخر حرف في الشطر الثاني هو اللام، ويقال عنها سينية إذاكان ذلك الحرف سيناً... إلخ. وتتعاون القافية مع الإيقاع الذي يخلقه البحر علىتزويد القصيدة التقليدية بالموسيقى الذي تميز الشعر عن النثر. 

تسير القصيدةالجاهلية على نظام واحد. فالشاعر يفتتح قصيدته بالوقوف على الأطلال (اوالرسوم). والأطلال هي بقايا المخيم الذي أقامت فيه عشيرة حبيبة الشاعر ثم رحلتعنه إلى مكان آخر. فالشاعر يقف أثناء رحلته أمام هذه الأطلال فيتذكر الحبيبةوتهيج الذكريات حزنه وتدفعه إلى البكاء وبعد ذلك يصف رحلته في الصحراءوراحلته التي يمتطيها جملاً كانت أم حصاناً، ويتحدث عن المخاطر التيواجهها في رحلته، وأخيرا ينتقل إلى موضوعه الرئيسي. وهذا ما يؤدي إلى فقدانالقصيدة الجاهلية للوحدة الداخلية، لأن الشاعر ينتقل من مسألة إلى أخرى دون أنيكون للمسألة الثانية علاقة بالمسألة الأولى. 

 

والموضوعات الرئيسيةالتي يتناولها الشاعر الجاهلي محدودة ولا تزيد عن الستة وهي: 

المديح: وهو الثناءعلى شخص (أو قوم) وإظهار محاسنه ومناقبه، من كرم وشجاعة وأخلاق وما إلى ذلك. 

الهجاء: وهو ذمّ شخص(أو جماعة) وإظهار مساؤئه من جبن وبخل وغدر وخيانة، وما إلى ذلك. 

الرثاء: وهو إظهارالحزن على الميت، والبكاء عليه، وتذكّر محاسنه وفضائله. 

الغزل: وهو التقرّبمن النساء بالكلام الجميل الذي يفصح عن عواطف الشاعر. 

الوصف: كوصف بعضمظاهر الطبيعة، أو بعض الحيوانات الشرسة، أو المعارك. 

الفخر: وهو مديحموجه نحو الذات، كأن يفخر الشاعر بنفسه أو بقومه. 

 

3- لماذاعرّف العرب الشعر بأنه الكلام الموزن المقفى؟ (ص 15، تاريخ الأدب العربي)

وقد عرّف العرب الشعربأنه الكلام الموزون المقفى. فهو يختلف عن السجع بأنه يتّبع إيقاعاً موسيقيا ثابتافي القصيدة الواحدة، وهذا الإيقاع يدعى بحراً. والبحر أشبه بالمقام في الموسيقى،ولدينا ستة عشر بحراً في الشعر العربي. 

 

1- علي بن أبي طالب (ص 59و60، تاريخ العرب)

علي بن أبي طالب هو ابنعم الرسول، وقد كفلهالرسول بعد وفاة أبيه وضمه إلى بيته، وكان أول من آمن بالإسلام بعد خديجة. زوّجهالرسول من ابنته فاطمة بعد الهجرة فأنجبت له ولدين هما الحسن والحسين. شارك في كلحروب الرسول، وكان فارسا مغوارا ومحاربا قويا شجاعا، كما كان من مثقفي قريش أجادالقراءة والكتابة وكان من مدوني الوحي. 

- في اليوم التالي لمقتلعثمان بويع علي للخلافة، ولكن بعض الصحابة رفضوا البيعة وانسحبوا إلى مكة، كما قامبعض الذين أعطوه البيعة بمطالبته بالاقتصاص من قتلة عثمان، ولكنه تلكأ وتردد فيهذا الأمر حفاظا على وحدة المسلمين. 

- وقد بادر علي بعداستلامه الحكم إلى عزل الولاة الذين عينهم عثمان وتعيين آخرين بدلا عنهم ممن يثقبهم. ولكن والي الشام معاوية بن أبي سفيان الذي لم يعط البيعة لعليرفض التنحي عن منصبه وأعلن استقلاله بحكم الشام، وراح يطالب علي بدم عثمان والثأرمن قاتليه. 

- بعد مرور أكثر منثلاثة أشهر دون أن يُظهر علي أنه جاد فعلا في الاقتصاص من قتلة عثمان، تجمعمعارضوه وشكلوا جيشا كان على رأسه كل من طلحة بن عبيد الله والزبير بن العوام،وانضمت إليهم السيدة عائشة زوجة الرسول التي كانت على خلاف قديم مع علي وتُكنّ لهكراهية شديدة. وقد توجه المعارضون إلى مدينة البصرة في العراق، وعندما حاول واليالبصرة منعهم من الدخول أمسكو به وضربوه وشدوا وثاقه ونتفوا شعر رأسه ولحيتهوقتلوا من أعوانه أربعين. 

- فسار إليهم علي بجيشقوامه 12000 مقاتل، والتقى الطرفان خارج البصرة في معركة شهيرة في التاريخ الإسلاميعُرفت بمعركة الجمل لأن السيدة عائشة كانت تقف على الجمل الذي حملهودجها من المدينة وتشجع المقاتلين على الصمود. وقد انجلت المعركة عن هزيمة عائشةومقتل قائديها الزبير وطلحة، ولكن علي لم ينتقم من كل من ألقى السلاح، أما عائشةفقد عاملها بكل احترام وأنزلها في أعظم دار في البصرة ثم أعادها إلى المدينة معززةمُكرّمة. 

- وبعد ذلك استقر علي فيالكوفة وجعلها عاصمة له بدلا عن المدينة، وأرسل إلى معاوية في دمشق يدعوهلمبايعته، ولكن معاوية رفض واشترط لقاء ذلك الاقتصاص من قتلة عثمان، فتوجه عليبجيشه إلى الشام حيث التقى بجيش معاوية في صِفّين على نهر الفرات ودارت الحرب بينالفريقين أياما عديدة. وعندما يئس معاوية من تحقيق نصر على خصمه، أرسل من عندهجماعة إلى علي وهم يرفعون المصاحف على الرماح في إشارة إلى أنهم يطلبون تحكيم كتابالله بينهم بدل السيف. وكان علي قد أشفق على جماعته لكثرة ما سقط بينهم من القتلى،فاتفق الطرفان على التفاوض والتحكيم في دومة الجندل بين الشام والعراق وعين كلمنهما مندوبه الذي ينوب عنه في هذه المفاوضات، ثم انسحب علي إلى الكوفة وعادمعاوية إلى دمشق. 

- وخلال عودته إلىالكوفة انشق عن جيش علي عدد من مقاتليه لأنه قَبِلَ بالتحكيم والخضوع لقرار هيئةتحكيم من البشر بدل التصميم على حقه الشرعي في الخلافة وعدم المساومة عليه. وقدانتخب هؤلاء لهم أميرا وعسكروا قرب البصرة، وصاروا يُدعون بالخوارج لخروجهم علىطاعة علي. 

- بعد ذلك اجتمعالمندوبان في المكان المحدد من أجل التحكيم ومع كل منهما بضع مئات من الرجال، ولكنالمفاوضات دارت في حلقة مفرغة، فقد كان معاوية يطلب من علي تسليم قتلة عثمان أماعلي فقد كان يسعى إلى اعتراف أهل الشام به خليفة. ولقد قيل الكثير عما جرى خلالهذه المفاوضات، وكل ما يمكن أن يقال بشأنها هو أنها فشلت، وهنا أعلن المفاوضون منأهل الشام مبايعتهم لمعاوية خليفة بدلا عن علي. 

- بعد ظهور نتائجالتحكيم انضم إلى الخوارج عدد آخر من أتباع علي وتجمعوا في موقع يدعى النهروان،فحمل عليهم علي بجيش كان يُعده للتوجه إلى الشام وهزمهم وشتت جيشهم، ولكنهم عادواإلى التجمع من جديد وراحوا يثيرون الشغب على علي في كل مكان، وأخيرا قام واحد منهمويدعى عبد الرحمن بن ملجم بقتل علي وهو يصلى في المسجد سنة 39هـ. وقد دامت خلافتهنحو 4 سنوات. 

- وقد كانت هذه الأحداثسببا في ظهور حزبين سياسيين وهما الخوارج والشيعة لعبا دورا كبيرا في الحياةالسياسية والدينية للدولة الإسلامية. 

 

2- عثمان بن عفان (ص 58 و59،تاريخ العرب)

- بعد أن طعن أبو لؤلؤة عمر بن الخطاب نُقل إلىبيته حيث لبث ثلاثة أيام تحت العلاج قبل أن يُسلم الروح، وخلال ذلك دعا ستة منالصحابة وهم عثمان بن عفان، وعلى بن أبي طالب، وعبد الرحمن بن عوف، وسعد بن أبيوقاص، والزبير بن العوام، وطلحة بن عبيد الله، وأوصاهم أن يختاروا خليفة بينهم بعدوفاته. وقد تشاور هؤلاء بعد وفاة عمر واتفقوا على عثمان بن عفان وأخذوا البيعة لهمن أهل المدينة، وكان في سن الثامنة والستين. 

كان عثمان قرشيا من وجوه بني أمية في مكة، ومنأوائل المسلمين وبين من هاجر إلى الحبشة هربا من الاضطهاد. وكان غنيا وكريما أنفقمن ماله الكثير على حروب الرسول. زوّجه الرسول من ابنته رُقِية وعندما توفيت زوجهمن ابنته الثانية أم كلثوم، ولذلك حمل لقب ((ذو النورين)). كان مسلما مثالياومؤمنا تقيا و من أصحاب الرسول المقربين. 

- تابع عثمان الفتوحات الإسلامية، ففتحت جيوشالمسلمين أرمينيا والقوقاز وجزيرة قبرص، وخراسان وبعض الأجزاء من آسيا الوسطى،وشرعت في فتح ما تبقى من شمال أفريقيا. وقد بنى أول أسطول بحري عربي لحماية شواطئالدولة من الأساطيل البيزنطية القوية. 

- ولكن عثمان ارتكب خطأ فادحا عندما بدأ بتغييرحكام الولايات الإسلامية ممن عينهم عمر بن الخطاب لكفاءتهم وقدرتهم ونزاهتهم،فاستبدلهم عثمان بأقارب له من بني أمية. وقد استاء أهل تلك الولايات من ذلك لاسيماأهل الكوفة، وأهل مصر حيث عزل عثمان واليها عمرو بن العاص صاحب الفضل الكبير فيالفتوحات واستبدله بآخر لم يرض عنه مسلمو مصر، وكذلك أهل البصرة التي عزل عثمانواليها أبو موسى الأشعري الذي كان من الصحابة المقربين إلى الرسول. يضاف إلى ذلكأنه راح يوزع الأموال دون حساب على المقربين منه من بيت مال المسلمين حتى أن خازنبيت المال في المدينة استقال من وظيفته لعدم موافقته على ذلك. 

- وهكذا بدأ التململ والتذمر من حكم عثمان فيالمدينة وفي الولايات وتحول التململ إلى تمرد وثورة على حكم عثمان، وانتهى أمرعثمان عندما حاصر بيته خمسمئة من الثائرين بعضهم من الولايات الثائرة وبعضهم منالمدينة، وطلبوا منه التنازل عن الخلافة ولكنه رفض، فاقتحموا بيته وقتلوه، وكانذلك عام 35هـ. وقد دامت خلافته 12 سنة. 

 

3- المأمون (ص 86 – 88، تاريخالعرب)

ولي المأمون الخلافة عام 198هـ بعد مقتل أخيه، ولكنه لم يتوجهإلى بغداد كما هو متوقع بل بقي مقيما في مرو عاصمة خراسان مدة ست سنوات كانت خلالهاهذه المدينة بمثابة عاصمة الخلافة العباسية. وقد فضل المأمون البقاء في مرو لسببين:الأول هو عدم إطمئنانه لأهل بغداد الذين كانوا مؤيدين لأخيه الأمين، والثاني هو رغبةوزيره الفارسي الفضل بن سهل في إبقاء مركز الدولة بين الفرس. وقد عززت هذه الإقامةالطويلة في خراسان ميول المأمون الفارسية، فقد كانت إمه فارسية وتزوج من إمرأة فارسيةوتربى على يد جعفر البرمكي الفارسي ونشأ بين أولاد البرامكة. وقد قادته ميوله الفارسيةإلى التعاطف مع الشيعة، لأن الفرس كانوا مؤيدين للأسرة العلوية ويعتقدون أنها أحق بالخلافة،ولهذا فقد فاجأ الجميع عندما جعل ولاية العهد لأمير علوي هو الأمام علي الرضا (بن موسىالكاظم بن جعفر الصادق) الإمام الثامن للشيعة الإثني عشرية، ولقّبه بالرضى من آل محمدوزوّجهُ ابنته. ولكن أهل العراق رفضوا إعطاء البيعة لعلي الرضا وقالوا: لا تخرج الخلافةمن بني العباس، وبايع قسم كبير منهم عمّ المأمون ابراهيم بن المهدي. في هذه الأثناءسافر المأمون إلى مدينة طوس الفارسية لزيارة قبر أبيه الرشيد وبصحبته علي الرضا، وهناكتوفيّ علي الرضا بمرض معوي مفاجئ لعلّه التيفوئيد ودفن إلى جانب الرشيد. وقد تحولتطوس بعد ذلك إلى مدينة مقدسة بسبب وجود قبر الإمام الشيعي فيها وصار اسمها مشهد. ولكنبعض الأخبار تقول أن علي الرضا مات مسموماً وتتهم المأمون بقتله، ولكن الأرجح في حالصحة خبر الموت بالسمّ أن يكون الفاعل فريق من المتعصبين لآل عباس ضد العلويين. بعدذلك قرر المأمون العودة إلى بغداد بعد أن زالت الأسباب التي دعت إلى غضب أهلها، فدخلهاعام 204هـ وتلقى فيها بيعة ثانية من قبل من نزع بيعته وأعطاها لعمّه ابراهيم، ثم عفىعن ابراهيم. 

وقد حصلت في عصر المأمون نهضة علمية وأدبية غير مسبوقة فيتاريخ الحضارة العربية، وقد قاد هذه النهضة المأمون بنفسه، فقد كان شغوفا منذ صغرهبالقراءة والبحث والتفكير، ومعجبا بشكل خاص بالموروث اليوناني في العلوم والفلسفة،فتابع نشاط الترجمة عن اليونانية وأرسل إلى القسطنطينية وقبرص من جلب له المخطوطاتاليونانية من هناك وأودعها في بيت الحكمة ببغداد من أجل ترجمتها ونسخها ووضعها بينأيدي العلماء والطلاب الذين كانوا يقصدون هذه المؤسسة التي لم يوجد مثلها قط في أيمكان. ويقال أنه رأى في منامه الفيلسوف أرسطو الذي شرح له عدم وجود تعارض بين الفلسفةوالدين. 

في عهد المأمون انتقلت الثقافة العربية من مرحلة الترجمةوالتعلم من الآخرين إلى مرحلة الإبداع. فقد ولدت الفلسلفة العربية على يد الفيلسوفالعربي أبو إسحاق الكندي الذي عرفه الأوربيون باسم Alkindus. قام الكندي بترجمة العديد من المؤلفات الفلسفية اليونانية بتكليف من الخليفةالمأمون وكان من شرّاح أرسطو الأوائل، ولكنه إلى جانب ذلك كتب مؤلفات أصلية في الأخلاقوماوراء الطبيعة (الميتافيزيك) والرياضيات وعلم الأدوية والطب والمنطق والكيمياء والموسيقى،وكان أول من حاول التوفيق بين الدين الإسلامي والفلسفة. كما ولد علم الرياضيات العربيعلى يد محمد بن موسى الخوارزمي الذي أوكل إليه المأمون إدارة بيت الحكمة والإشراف علىشؤونه. فقد أرسى الخوارزمي علم الجبر والمثلثات لا سيما في كتابه "المختصر فيحساب الجبر والمقابلة" الذي ترجم إلى اللاتينية عام 1145 م ومنه دخل مصطلح Algebra إلى العلوم الأوربية. وقد أحدث هذا الكتاب ثورة في المفاهيم الرياضية وأعطاهامساراً جديدا للتطور. كما ولد علم الفلك العربي على يد الخوارزمي وذلك في كتابه المعروف"بزيج الهند" والذي احتوى على جداول لحركات الشمس والقمر والكواكب السيارةالخمسة. وعلى يده أيضا ولد علم الجغرافيا العربي وذلك في كتابه "صورة الأرض".وكان الخوارزمي مسؤولا في بيت الحكمة عن سبعين جغرافياً يعملون تحت إشرافه، وكان المأمونيشرف بنفسه على المشاريع العلمية ويتابعها ويتدخل في تفاصيلها أحيانا، ومنها مشروعحساب طول الدرجة الواحد من محيط الأرض الكروي بوحدات طول عربية، والذي تم بطريقة علميةتجريبية على يد فريقين من الجغرافيين والفلكيين عملا انطلاقا من جبل سنجار قرب الموصل،وتوصلا إلى نتيجة قريبة جدا مما توصلت إليه حسابات اليوم في محيط الأرض. 

ومن أعظم الإنجازات التي تمت بتحفيز من المأمون وتحت إشرافهوضع خريطة للعالم بأكمله، صحح فيها الجغرافيون العرب بعض أخطاء الجغرافي والفلكي بطليموسفي خريطته القديمة. وجاء في خريطة المأمون وصف 530 مدينة في العالم، وخمسة بحار،250 نهراً، و200 جبل، وما فيها من معادن وجواهر. وعندما تبين له أن حسابات تتبع منازلالشمس والقمر في دائرة البروج غير دقيقة في مرصد بغداد، طلب من مستشاريه السوريين تكليففلكي مؤهل للعمل على تحسين نتائج بغداد ووضع تحت تصرفه كل ما يمكن من أجهز مراقبة السماء. 

إلى جانب نشاطاته في بيت الحكمة، فقد كان بلاط المأمون مكاناًلإجراء المناظرات في علم الكلام (اللاهوت الإسلامي) وعلم الشريعة وغيرهما من العلومالدينية والدنيوية. وكان المأمون يناصر فريق المعتزلة في علم الكلام والذي يعتمد علىالعقل في فهم وتفسير النصوص المقدسة، لا على النقل عن علوم الأقدمين. ونظراً لحماستهالشديدة لهذا الفريق، فقد ضايق الفريق الآخر واضطهد بعض رموزه. وربما كان هذا هو المأخذالوحيد على المأمون في سيرة حياته. 


كافح الظلمَ الاجتماعي والحروبَ والعنصرية بأشعاره النابعة من التراث الغنائيالأمريكي، واقترب من حياة المهمَّشين والمضطهَدين، مدافعًا عن حقوقهمِ المدنية منذأكثر من نصف قرن. 

إنه المغنِّي والمؤلِّف الموسيقي الأمريكي بوب ديلان، الذي اختطف شعرهالمغنَّى ولأول مرة جائزة نوبل للآداب ليكسر بذلك قاعدة الجائزة الأدبية التي ظلتلسنوات طوال حكرًا على الأدباء والمفكِّرين منذ نشأتها عام 1901. 

"اللجنة اختارت ديلان لأنه شاعر عظيم ضمن التقليد الشعري للناطقينبالإنجليزية ولخلقه تعبيرات شعرية جديدة ضمن التراث الغنائي الأمريكي."

وفيما اشتعلت وسائل التواصل الاجتماعي بشأن فوز ديلان بنوبل للآداب بردود فعلتراوحت بين التصديق والتكذيب، تأخرت ردة فعل ديلان نفسه الذي أكَّد متابعون عدمَاهتمامه لأنه ذو شخصية عميقة بسيطة تكره ولا تحفل بالتكريم. 

ديلان، الذي اعتُبِر بشعره المؤثر صوتَ جيل بأكمله بدءًا من الستينات فمابعدها، استعار اسمَه من الشاعر ديلان توماس في حين أن اسمَه الأصلي هو روبرت ألينزيمرمان، وُلِدَ عام 1941 وبدأ مسيرتَه الموسيقية عام 1959 بالعزف في مقهى فيولاية مينيسوتا لتتوالى مسيرته الفنية التي حصد من خلالها 11 جائزة غرامي، فضلاًعن جائزة غولدن غلوب وجائزة أوسكار في العام 2001 كما تلقَّى وِسام الحرية الرئاسيمن الرئيس الأمريكي باراك أوباما في مايو 2012. 


新闻

قتال حول القصر الجمهوري بتعز

 

 سيطرت المقاومة الشعبية السبت على تلال غرب مدينة تعز التي شهدت اشتباكات عنيفة حول القصر الجمهوري، في حين تم إفشال محاولتي توغل للحوثيين باتجاه محافظة شبوة (جنوب شرقي اليمن) والحدود السعودية.

وقال مراسل الجزيرة حمدي البكاري إن المقاومة تساندها وحدات من الجيش سيطرت على معظم التلال المطلة على مدينة الرمادة (غرب تعز)، وتعرضت مواقع مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح هناك لغارات من طيران التحالف الذي تقوده السعودية.

ويأتي هذا التطور بينما تسعى القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي للتقدم غربا نحو ميناء المخاء الخاضع للحوثيين.

وأفادت مصادر للجزيرة بأن اشتباكات عنيفة دارت اليوم حول كلية الطب قرب القصر الجمهوري في الناحية الجنوبية الشرقية لتعز، كما وقعت مواجهات مماثلة في شارع الأربعين بالمدينة، وأقرت المقاومة بمقتل خمسة من عناصرها وإصابة آخرين في تلك المواجهات.

وأظهرت صور خاصة حصلت عليها الجزيرة محاصرة المقاومة مواقع محيطة بالقصر الجمهوري، خاصة كلية الطب المطلة على القصر.

وفي الوقت نفسه، واصل الحوثيون وحلفاؤهم قصف مواقع استولت عليها المقاومة في الأيام الماضية مثل قلعة القاهرة، وتسبب القصف اليوم في مقتل مدنيين اثنين، بعدما تسبب في اليومين الماضيين في مقتل العشرات.

وتحاول المقاومة بسط سيطرتها على الجيوب التي تتمركز فيها القوات المتمردة على هادي، بيد أنها لا تزال تواجه قوة نارية كبيرة من الحوثيين الذين استدعوا تعزيزات إضافية إلى معسكراتهم حول تعز.

 

جبهات أخرى

وكان مراسل الجزيرة في اليمن أفاد في وقت سابق السبت بمقتل ستة من قوات الحوثي وصالح في غارات لطائرات التحالف على أرتال لهم حاولت التوغل في بيحان بشبوة (جنوب شرقي اليمن).

وتأتي محاولة التوغل في شبوة بعد أيام من توغل مماثل لهم في الأطراف الشمالية لمحافظة لحج انطلاقا من محافظة تعز، كما نفذوا توغلات لاستعادة مناطق خسروها مؤخرا بمحافظات البيضاء وذمار وإب (وسط البلاد).

 

من جهتها، أفشلت القوات السعودية محاولة توغل من قبل الحوثيين عبر الحدود، وجاء إحباط هذا التوغل بعد أقل من يوم من سقوط مروحية سعودية داخل حدود محافظة جازان الحدودية، مما أدى إلى مقتل طيارين اثنين كانا على متنها.

وفي محافظة البيضاء (وسط اليمن)، شن طيران التحالف السبت سلسلة غارات جوية مكثفة على مواقع وآليات للحوثيين وحلفائهم في مديريات مكيراس والسوادية والزاهر والشرية.

وكانت أرتال تضم نحو مئة آلية وجنودا يمنيين تلقوا تدريبا على الحدود السعودية اليمنية قد دخلوا صباح السبت إلى محافظة حضرموت في طريقهم إلى محافظة مأرب (شرق صنعاء) لدعم المقاومة هناك.

وتسببت أحدث الاشتباكات في المحافظة الغنية بالنفط في مقتل نجل محافظ مأرب سلطان العرادة. وقال العرادة في اتصال مع الجزيرة إن المقاومة في مأرب لديها ما يكفي من الرجال وتحتاج فقط لعتاد لمواجهة أسلحة الحوثيين وحلفائهم الثقيلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

كلمات مفتاحية: تعز المقاومة الحوثيين اشتباكات غارات التحالف

 

 

خريطة تمدد الشرعية باليمن تعكس تراجع الحوثي

بعد أن أعلنت الحكومة اليمنية تحرير محافظة عدن من الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح فجر يوم عيد الفطر المبارك الموافق 17 يوليو/تموز 2015، بدأت هزائم الحوثيين تتوالى تباعا في كثير من المحافظات، حتى وصلت ضربات المقاومة إلى مشارف صنعاء وتحديدا منطقة عتمة في محافظة ذمار التي تبعد عن مركز العاصمة مئة كيلومتر فقط.

وقد سيطرت المقاومة والجيش الوطني المساند لها بالكامل على محافظات عدن ولحج والضالع وأبين (جنوبا) وهما يتقدمان منذ أيام -بدعم من طيران التحالف العربي- في محافظات إب وذمار والبيضاء (وسط) وكذلك في محافظة مأرب (شرق صنعاء).

أما في تعز جنوب غربي اليمن، فقد أكدت المقاومة الشعبية أنها توشك على طرد الحوثيين وحلفائهم من المدينة ومن المحافظة برمتها، بعد أن سيطرت على مزيد من المواقع السيادية والعسكرية إثر مواجهات شرسة تكبد فيها الحوثيون خسائر كبيرة.

غير أن عضو المجلس العسكري في تعز العميد الركن عدنان الحمادي أكد أن المقاومة بحاجة لإسناد عسكري عاجل كي تتمكن من استعادة السيطرة على القصر الجمهوري بالمدينة ومطار تعز، مما يمكنها من حسم المعركة ضد الحوثيين.

بوابة الوسط

ومع بسط المقاومة سيطرتها الكاملة على تعز، يسهل استعادة المحافظات الوسطى على غرار ذمار وإب والبيضاء، التي استعادت بالفعل بعض المديريات فيها مع وجود اشتباكات عنيفة في مكيراس والزاهر.

أما في إب، فقد سيطرت المقاومة والجيش الوطني الأيام القليلة الماضية على عدد من المديريات، وتوقع الناطق باسم المقاومة الشعبية بالمحافظة الشيخ عبد الواحد حيدر إخراجَ مليشيات الحوثي من المحافظة وتحريرها بالكامل في غضون فترة قصيرة إذا توفر السلاح، مؤكدا سيطرة المقاومة على ثماني مديريات فيها.

وبالانتقال إلى الغرب وتحديدا في الحديدة، يشن التحالف سلسلة غارات وصفت بالأعنف استهدفت تجمعات للحوثيين بميناء المدينة، بينما تكثف المقاومة الشعبية هجماتها على تجمعات الحوثيين بهجمات متفرقة.

وفي حال استعادة محافظتي تعز والحديدة اللتين تضمان ثلاثة موانئ (المخا والحديدة والصليف) بالإضافة إلى مضيق باب المندب الإستراتيجي، فسيعني ذلك خسارة الحوثيين لسيطرتهم على جميع المنافذ البحرية.

عودة الحياة

أما في محافظة شبوة جنوبي اليمن، فقد بدأت الحياة تعود إلى طبيعتها إثر استعادة المقاومة الشعبية سيطرتها على مديريات ومناطق المحافظة، وقد باشر الناس أعمالهم فيها، مع إعلان السلطات المحلية إجراءات تهدف لخلق حالة من الاستقرار في المحافظة.

ويكتسب تحرير شبوة أهمية عسكرية كبيرة بالنسبة للمقاومة الشعبية والقوات الموالية للشرعية، نظراً لما تمثله المنطقة من أهمية إستراتيجية، فضلاً عن كونها آخر معقل لمليشيا الحوثي وقوات المخلوع في محافظات جنوب البلاد.

ويجمع المراقبون على اعتبار تحرير شبوة من الحوثي وقوات صالح منعطفا مهما على الأرض، يفتح الطريق أمام مرحلة جديدة لاستكمال تحرير بقية المناطق التي لاتزال تحت سيطرة الحوثيين.

تشديد الخناق

وتعتبر المواجهات شمال العاصمة مدخلا مهما لتشديد الخناق على مليشيا الحوثي وقوات صالح، فقد شهدت قريتا "الجنادبة" و"بيت مران" في أرحب هجمات عنيفة تشنها المقاومة الشعبية التي تطلق على نفسها "مقاومة آزال".

وتأتي اشتباكات أرحب في وقت تمكنت فيه المقاومة ووحدات الجيش المساندة لها من التقدم في محافظة ذمار (جنوب صنعاء) لتصبح على مسافة مئة كيلومتر فقط من العاصمة بعدما سيطرت على مديرية عتمة.

يُذكر أن عملية عاصفة الحزم التي انطلقت فجر يوم الخميس الموافق 26 مارس/آذار 2015، بقيادة السعودية ومساهمة عشر دول عربية، شكلت بداية لصد الحوثيين وقوات صالح عقب انقلابهما على شرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي.

المصدر : الجزيرة

كلمات مفتاحية: اليمن المقاومة الشعبية الحوثي صالح تعز المقاومة

 

تعزيزات للتحالف بمأرب وخسائر للحوثيين بغارات

الرئيسية

وصلت وحدات إضافية من الجيش الوطني اليمني إلى جبهات القتال في مأرب شرق صنعاء, والتي يحشد فيها التحالف قوات كبيرة استعدادا لعملية برية مرتقبة لاستعادة العاصمة ومحافظات أخرى.

وقال مراسل الجزيرة في مأرب إن الوحدات اليمنية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي وصلت إلى جبهات القتال قرب مأرب وصرواح معززة بمدرعات وآليات مقدمة من التحالف الذي تقوده السعودية.

وتحدثت مصادر عسكرية للجزيرة عن وصول مئات من جنود الجيش الوطني الذين دربوا على مدى الأشهر الأخيرة في معسكرات بالسعودية.

وقالت المصادر إن هذه القوات ستتوجه إلى مواقع القتال في مأرب وحولها, مشيرة إلى أن آلاف الجنود اليمنيين سيصلون إلى محافظة مأرب خلال الأيام القادمة.

وتدور هناك مواجهات عنيفة بين وحدات من الجيش والمقاومة الشعبية من جهة، ومليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة أخرى. ويسيطر الحوثيون وحلفاؤهم على أجزاء من مأرب, وعلى محافظات بغربيها وشماليها مثل الجوف وصنعاء, فضلا عن أجزاء من مديرية بيحان في محافظة شبوة جنوب شرقي اليمن.

وكان مراسل الجزيرة بجنوب السعودية عبد المحصي الشيخ قال مطلع الأسبوع إن تعزيزات إضافية من دول خليجية رفعت عدد جنود التحالف المنتشرين في اليمن إلى نحو عشرة آلاف مدعمين بعشرات المروحيات الهجومية, ويوجد قسم من هؤلاء في منطقة صافر بمأرب.

من جهتها، نقلت وكالة رويترز عن مصادر أمنية مصرية أن ثمانمئة جندي مصري وصلوا مساء الثلاثاء إلى اليمن لتعزيز قوات التحالف, في ظل توقعات ببدء عملية برية واسعة لطرد الحوثيين وحلفائهم من مأرب أولا ثم من صنعاء والجوف, وحتى من صعدة التي تقع شمال العاصمة اليمنية, وهي معقل الحوثيين الرئيسي .

 

غارات جديدة

ميدانيا، شن طيران التحالف العربي أمس الأربعاء أكثر من عشر غارات على مواقع القوات المتمردة على الرئيس هادي بمحافظة البيضاء وسط اليمن.

وتركزت الغارات على مبنى المجمع الحكومي ومعسكر قوات الأمن الخاصة ومبنى الأمن السياسي التي تتمركز فيها تلك القوات بالبيضاء، كما قصفت طائرات التحالف في ست غارات مواقع لقوات الحوثي وصالح في مناطق النعوم والمآذن والمفدى في مديرية مكيراس, ودمرت عربة كاتيوشا ومدفعية وعربة نقل جنود للمليشيا.

وقالت مصادر محلية إن القيادي الحوثي أبو زكريا العمراني وستة من مرافقيه قتلوا في واحدة من تلك الغارات، كما قتل عشرة من الحوثيين وحلفائهم في قصف جوي استهدف أرتالا عسكرية كانت في طريقها إلى مدينة تعز (جنوب غربي اليمن) لتعزيز قوات الحوثي وصالح.

وفي تعز نفسها قتل أمس الأربعاء خمسة مدنيين وأصيب عشرون خلال قصف واشتباكات, حسب مصادر طبية وأمنية محلية.

وشن طيران التحالف مساء أمس مزيدا من الغارات على معسكرات ومستودعات سلاح في صنعاء ومحيطها, وتحدثت مصادر عن مقتل ستة مدنيين وإصابة عشرة بالعاصمة.

كما شملت الغارات مستودعا للذخيرة للحرس الجمهوري السابق الموالي لصالح شمال صنعاء, وكانت غارات مماثلة استهدفت مواقع عسكرية للحوثيين وحلفائهم في صرواح والجفينة بمأرب.

من جهة أخرى، نفذت القوات السعودية المتوغلة داخل الحدود اليمنية من جهة نجران (جنوبي السعودية) عملية في مديرية البقع التابعة لمحافظة صعدة شمال صنعاء فجرت خلالها مخزنا للذخيرة ودهمت آخر


A little reminder(s) on second language/ foreign l

  • Even native speakers make typos.

  • Even native speakers say the wrong word.

  • Even native speakers sometimes forget how to spell/write a word/character.

  • Studying for a test is not the same as learning to communicate.

  • Scores don’t mean anything other than your retention of a specific set of information and should be used as a progress tracker not and end mark. 

  • Though I’m all for testing and such, it’s important but it’s not the be-all end-all to mark how well you know something, and a lot of it is geared to a specific set of learners who have a very specific learning style.

  • If you say something and the other person understands you–or they say something and you understand them.. congratulations you spoke in a different language.


Arabic Vocab List: Music.

NOUNS
Music = Musīqa = موسيقى
Song: Ogh.niya = أغنية
Singer (M/F): Mughannī/ Mughanniya = مغني/مغنية
Artist (M/F): Mu'allef/Mu'allefa = مؤلف/مؤلفة
Album: Albūm = ألبوم
Rhythm= Īqā` = إيقاع
Concert= Hafla Ghinā’ īya = حفلة غنائية 
*literally= Musical Party*
Performance= Adā’ = أداء
Release= Isdār = إصدار
Microphone= Mikrofon = ميكروفون
Voice / sound: Sawt = صوت
Audience: Jum.hoor = جمهور
Music Video: Video clip = فيديو كليب
Band / Group: Fir.qa = فرقة
Radio: Rādiu = راديو
Orchestra: Orchestra = أوركسترا
Tone= Naghama/ Nab.ra = نغمة/نبرة
Speaker: Mukabber Assawt = مكبر الصوت
Headphones= Sammā`āt Arra’s = سماعات الرأس
Earphones: Sammā`āt Al Udhun = سماعات الأذن

INSTRUMENTS 
Piano: Biānu 😂 = بيانو
Guitar: Gītār = غيتار
Violin: Kamān = كمان
Clarinet: Mizmār = مزمار
Flute: Nāi = ناي
Trumpet: Būq = بوق
Harmonica: Harmonica = هارمونيكا
Drums: Tubūl = طبول

VERBS 
Hears/listens (F/M): Tas.ma`/Yas.ma` = تسمع/يسمع
sings (F/M): Tughannī/Yughannī = يغني/تغني
Composes (F/M): Tu'allef/Yu'allef = تؤلف/يؤلف
Performs (F/M): Tu'addī/Yu'addī = تؤدي/يؤدي
Tunes (F/M): Tulahhin/Yulahhin = تلحن/يلحن
Writes (F/M): Tak.tub/Yak.tub = تكتب/يكتب
Plays (an instrument) (F/M): Ta`zif/Ya`zif = تعزف/يعزف


Arabic Vocab List: SCHOOL

مدرسة :Madrasa = School.
جامعة: Jāme`a = University. 
كلية: Kollīya = College.
درس: Dars = Lesson.
معلم(ة)/مدرس (ة): Mu`allem(a) *or* Mudarres(a) = Teacher (m/f)
مدير/ة: Mudeer/a = Principal (m/f)
ساحة: Sāha = Yard.
طالب/ة: Tālib/a = Student (m/f)
إختبار/إمتحان : Ikhtebār/Imtehān = Exam + Test.
حضور: Hudoor = Attendance. 
غياب: Ghiyāb = Absence. 
طاولة: Tāwila = Desk/Table.

|SUPPLIES|

دفتر: Daftar = Notebook.
قلم: Qalam = Pen.
مرسام: Mirsām = Pencil.
ورقة: Waraqa = Paper/ Sheet.
حقيبة: Haqeeba = Bag.
آلة حاسبة: Āla Hāseba = Calculator. 
محاية: Mahhāya = Eraser.
مسطرة: Mustara = Ruler.
مقص: Maqas = Scissors. 
ملف: Milaff = A File.

|SUBJECTS|

جغرافيا: Jughrāfya = Geography.
علوم: `uloom = Science.
رياضيات: Riyadhīyat = Math.
تاريخ: Tārīkh = History.
الفنون: Al Funoon = Arts.
لغة: Lugha = Language.
الأحياء : Al Ahyā’ = Biology.
الكيمياء: Al Kīmya’ = Chemistry.
الجبر: Al Jabr = Algebra
الفيزياء: Al Fīzyā’ = Physics.
قواعد: Qawā`ed = Grammar.
الأدب: Al Adab = Literature.


Countries in Arabic

Afghanistan | أفغانستان
Algeria | Al Jaza‘er : الجزائر
Argentina | Al Arjantin : الأرجنتين
America | Amrika : أمريكا
Belgium | Biljika : بلجيكا
China | Assin : الصين
Cyprus | Qubrus : قبرص
Egypt | Misr : مصر
Ethiopia | Athyubiya : أثيوبيا
Finland | Finlanda : فنلندا 
France | Faransa : فرنسا
Germany | Almaniya : ألمانيا
Greece | Al Yunan : اليونان
Hungary | Hungariya : هنغاريا
India | Al Hind : الهند
Italy | Italiya : إيطاليا
Ireland | Erlanda : إيرلندا
Japan | Yaban : يابان
Jordan | Al Urdun : الأردن
Liechtenstein | Likhten.shtein : لختنشتاين
Madagascar | Mudghashqar : مدغشقر
Malaysia | Maliziya : ماليزيا
Mexico | Al Maksik : المكسيك
Morocco | Al Maghrib : المغرب
Norway | Annarweej : النرويج
Palestine | Filastin : فلسطين
Paris | Baris : باريس
Russia | Rusiya : روسيا
St. Lucia | Sant Lusiya : سانت لوسيا
Singapore | Singhafora : سنغافوة
South Africa | Janub Afriqiya : جنوب أفريقيا 
Spain | Asbania : أسبانيا
Sweden | Assuwaid : السويد
Syria | Suriya : سوريا
Saudi Arabia | Almamlaka Al`arabiya Assu`udiya : المملكة العربية السعودية
Tunisia | Tunis : تونس
Turkey | Turkiya : تركيا
Uganda | oghanda : أوغاندا
Ukraine | Ükraniya : أوكرانيا
Britain | Britaniya : بريطانيا

|Random Vocab. and Phrases From |بيت الآنسة بيريغر


● Miss Peregrine’s home for peculiar children
[بيت الآنسة بيريغراين للأطفال الغرباء]


Camouflage | Tamwih: تمويه
Practice | Tamrin: تمرين
Forefinger | Sabbaba: سبابة
Breathing this air | Yatanaffas hatha alhawa’: يتنفس هذا الهواء
Someone | Shakhsan Ma: شخصا ما
Poison gas | Ghaz Samm: غاز سام
[something] Acknowledged | [Shay’] mu`.taraf bih: شئ معترف به
The eye disappeared | Al`ayn ikh.tafat: العين اختفت
Chained door | Bab muqayyad: باب مقيد
He’s a madman | Innahu rajulun majnoon: إنه رجل مجنون
I noticed | Lahazt: لاحظت
Real place | Makan haqeeqi: مكان حقيقي
Large Cage | Qafas Kabeer: قفص كبير
Skinnier than | Anhal/Anhaf min: أنحل/أنحف من
Holding his breath | Yah.bis nafasuh: يحبس نفسه
Momentarily forgotten | Nusiya Li Lahazat: نسي للحظات
He remained a mystery to me | Baqiya lughzan binnisbati li: بقي لغزا بالنسبة لي

___________